أخبار عاجلة

مدينة الابتكار بجامعة الحسن الأول تفتح أبوابها للعموم

في الصورة الدكتور حميد العماري

خالد التايب
نظمت جامعة الحسن الأول بسطات خلال الثلاث أيام الماضية، الأبواب المفتوحة لمدينة الابتكار، وذلك في وجه الطلبة والباحثين والأساتذة والمهنيين والمقاولات.
ويعتبر مشروع مدينة الابتكار الذي يعتبر تمرة شراكة بين الوزارة والجامعة من أجل خلق فضاء يجمع الطلبة والمهنيين من أجل تبادل الخبرات والتجارب، وخلق بيئة يسودها التعاون والاستماع المتبادل.
ويظم المشروع مجموعة من المكاتب تشكل حاضنة لحاملي المشاريع من خريجي وطلبة الجامعة، وفضاء لتعزيز الملكية الفكرية وتعزيز الابتكار، كما يضم المجمع فضاء الورشات التطبيقية الخاصة بالباحثين والمبتكرين تم تجهيزه بأحدث التجهيزات التي تسلعد الباحثين والمبتكرين(طابعات ثلاثية الأبعاد، وروبوت لتجميع البطائق الإلكترونية الدكية، ومعدات الحدادة…) وفضاء مخصص للشركاء من المقاولات العاملة في عدة مجالات ترتبط بالبحث العلمي والاكاديمي، إضافة إلى مكتبة خاصة بالمركب وفضاء معلوماتي حديث يحتوي على معدات تخزين عالية المستوى، هدفه تدبير وصيانة المعلومات الخاصة بالتدبير الإداري والبيداغوجي، ومقصف خاص بمرتادي مركب الابتكار.


والجديد بهذه المؤسسة الحديثة هو إحداث قاعة خاصة بالتعليم عن بعد مجهزة بأحدث التجهيزات وتظم قاعة للمونطاج، ويعتبر هذا المشروع (ستوديو التصوير) ثمرة شراكة بين الجامعة وجامعة محمد السادس ومجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ممثلة بمنظمتها (Fondation ocp) وهو مشروع نموذج تم تأسيسه بجامعة الحسن الأول ليتم تعميمه على مختلف الجامعات المغربية.
ويعتبر مجمع الابتكار ثمرة المجهودات المبدولة على مستوى مؤسسات الجامعة في مجال التكوين المستمر، حيث يفرض القانون تخصيص خمس مداخيل هذه التكوينات لصالح رئاسة الجامعة ، الشيء الذي استثمرته هذه الأخيرة. لتطوير بنياتها التحتية وإحداث مؤسسات جديدة

عن التايب

شاهد أيضاً

صندوق الإيداع والتدبير والمكتب الوطني للسكك الحديدية يوقعان اتفاقية شراكة استراتيجية

وقع السيد خاليد سفير، المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير، والسيدمحمد ربيع الخليع، المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، يومهالجمعة 8 مارس، اتفاقية إطار للشراكة الاستراتيجية التي تحدد أسسومحاور التعاون بين المجموعتين. ويشكل هذا الاتفاق الإطار أسس شراكة دائمة ومربحة بين الطرفين فيمجالات محددة مختلفة، تشمل بما في ذلك المشورة المالية وهيكلة التمويل،وتهييئ الجهات الترابية، والتدبير العقاري، والطاقات المتجددة والنجاعةالطاقية. بالنسبة لمجموعة المكتب الوطني للسكك الحديدية، تدعم هذه الشراكة مسارالتنمية الجديد للمكتب والشركات التابعة له في إطار استمرارية التحولاتالرئيسية التي حققها خلال العقدين الماضيين، والتي تهدف إلى إرساءوتعزيز التنقل المستدام والمتاح للجميع، استجابة للتحديات الاستراتيجيةوالاقتصادية والبيئية لبلدنا للارتقاء إلى مستوى التطلعات المستقبلية. كما تتموضع هذه المبادرة في قلب استراتيجية صندوق الإيداع والتدبيرالجديدة المتجلية في مواكبة السياسات العمومية المرتبطة بتطوير المشاريعالوطنية الاستراتيجية ذات الوقع الاقتصادي والاجتماعي الكبير، وتنخرط فيإطار رؤية طويلة الأمد تمكن صندوق الإيداع والتدبير من تقديم دعم مستداملشركائه من خلال تزويدهم بجميع خبراته التقنية والمالية، وذلك عبر مختلفالشركات التابعة له، لتمكينهم من هيكلة مشاريعهم التنموية بطريقة فعالةوتعبئة التمويلات الضرورية لدى مختلف أصحاب المصلحة. وأخيرا، فإن تضافر جهود مجموعتي صندوق الإيداع والتدبير والمكتبالوطني للسكك الحديدية بشأن المشاريع الاستراتيجية، يعزز إرادتهماالمشتركة في الدعم الكامل لدينامية التنمية الاقتصادية والاجتماعية لبلدناتحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

تعليق واحد

  1. بالتوفيق إن شاء الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *