أخبار عاجلة

رئيس جامعة السلطان مولاي سليمان: الخطاب الملكي دعوة صريحة وواضحة للمصالحة بين المغرب والجزائر

ني ملال / قال نبيل حمينة رئيس جامعة السلطان مولاي سليمان ببني ملال، إن خطاب جلالة الملك محمد السادس للأمة بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لعيد العرش، يعد دعوة صريحة وواضحة للمصالحة بين الرباط والجزائر، وتعبيرا عن طموح كبير  لاستئناف الحوار بين البلدين.

وأضاف السيد حمينة في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن سياسة اليد الممدودة للمغرب نحو الجزائر ليست أمرا جديدا، فقد سبق لجلالة الملك بالفعل أن دعا في عدة مناسبات، الجزائر لتجاوز سوء التفاهم من أجل تطوير العلاقات الثنائية وتحقيق البناء المغاربي.

وأوضح أن الخطاب الملكي بعث أيضا برسالة سلام وأخوة لهذا البلد الجار، من أجل تجاوز جميع الخلافات التي تؤثر على العلاقات الثنائية، مضيفا أن الخطاب الملكي أكد على الحكمة والمصالح العليا للبلدين وعلى الحوار وفتح الحدود بين الشعبين الشقيقين.

وأضاف أن الهدف يتمثل أيضا في إعادة إحياء الاتحاد المغاربي المجمد منذ سنوات، مشيرا الى أن جلالة الملك وبلغة مباشرة واضحة وصادقة وبعيدة النظر، دعا الجزائر للمشاركة في تعزيز السلام والأمن في منطقة المغرب العربي والقارة الأفريقية، تعبيرا عن التزام شخصي من جلالته وشجاعة سياسية وأخلاقية لا تشوبها شائبة.

عن التايب

شاهد أيضاً

خلال أسبوع واحد..29 قتيل و2439 جريح حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية

لقي 29 شخصا حتفهم، وأصيب 2439 آخرون بجروح، إصابات 86 منهم بليغة، في 1759 حادثة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *