أخبار عاجلة

انتخاب امحمد أقبلي رئيسا لجماعة أجلموس بإقليم خنيفرة

خالد التايب

جرى أول أمس بمقر جماعة أجلموس التابعة لإقليم خنيفرة، انتخاب الدكتور امحمد أقبلي رئيسا لنفس الجماعة

ويعتبر الدكتور امحمد أقبلي من خيرة الأساتذة بجامعة الحسن الأول، ورئيس شعبة القانون الخاص بنفس الجامعة، والمسؤول عن ماستر القانون الجنائي والتعاون الدولي، ولديه عدة إصدارات علمية وأكاديمية في عدة مجالات.

وبمناسبة انتخابه رئيسا للجماعة أكد الدكتور أقبلي أنه قبل بهذه المهمة، تلبية لنداء الواجب، واستجابة لدعوات الساكنة والمنتخبين، معتبرا أنه يتشرف بهذه الثقة التي وضعها في شخصه عضوات وأعضاء المجلس الجماعي لأجلموس بانتخابه رئيسا للجماعة ومسؤولا عن تدبير شؤونها خلال الولاية القادمة. وتمنى أن يكون عند حسن ظن جميع ساكنة جماعة أجلموس، وأن تكون الولاية القادمة أوراشا تنموية مفتوحة لبلدته العزيزة.. مؤكدا أنه سيكون مع جميع أعضاء المجلس الجماعي ورهن إشارة كل المواطنين والمواطنات، بدون استثناء، من أجل بناء جماعة مواطنة بمنظور جديد، جماعة ترابية للجميع، جماعة ترابية قوية، تستوعب الجميع، ويشارك في تكوينها كل أبنائها، صغارها وكبارها، نسائها ورجالها، مركزها ودواويرها.. جماعة ترابية تبقى أبوابها مفتوحة وقريبة وخدماتها مستمرة ليل نهار. جماعة ترابية تستجيب للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة نصره الله ولمساعي النموذج التنموي الجديد، فتقوم على ربط المسؤولية بالمحاسبة، وتقريب الإدارة من المواطن.


وتقدم أقبلي بالشكر الجزيل لكل من ساهم من قريب أو بعيد في إنجاح هذا الاستحقاق والعرس الديمقراطي وشكر أعضاء المجلس الجماعي بمن فيهم السيد النائب البرلماني والرئيس السابق محمد بادو والسيدة النائبة البرلمانية السعدية أمحزون عن جهة بني ملال خنيفرة، ومسؤولي حزب التجمع الوطني للأحرار ولباقي الفرقاء السياسيين.

كما تقدم الرئيس بالشكر لساكنة بلدته أجلموس، وشكر السلطات العمومية على إنجاح الاستحقاقات الانتخابية.

شاهد أيضاً

السيد دردوري.. المنتخبون المحليون شركاء هامون في تنزيل برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

أكد الوالي المنسق الوطني للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية السيد محمد دردوري، أمس الثلاثاء بسطات، أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.